بحث

أخبار اليوم

4300 أسير داخل سجون الاحتلال

  • 14:31
  • 2020-12-19

صوت الحرية - 

أفاد المؤتمر السادس للتحالف الأوروبي لمناصرة أسرى فلسطين بأن عدد الأسرى داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي بلغ ما يقارب 4300 أسير وأسيرة من كل فئات الشعب الفلسطيني.

ونُظّم المؤتمر بتاريخ 13 ديسمبر 2020 تحت شعار "كل التضامن مع الأسرى المرضى والحرية لأسرى فلسطين"، وبمشاركة واسعة من 45 دولة عربية وأوروبية وروسيا والولايات المتحدة، عبر تقنية الاتصال الالكتروني وسط ظروف تعد الأصعب على الأسرى صحياً ومعيشياً.

وكشف المؤتمر أن الأسرى داخل السجون يتوزعون على: الأسرى المرضى 700، المحكومين مدى الحياة 570، الأطفال 170، الأسيرات 41، والمعتقلون إدارياً 370.

وتطرق إلى ما يعانيه الأسرى المرضى من سياسة القتل الطبي البطيء التي كان آخر ضحاياها الشهيد كمال أبو وعر، والذي باستشهاده وصل عدد شهداء الحركة الأسيرة إلى 226 شهيداً، نصفهم استشهد نتيجة سياسة القتل الطبي البطيء.

ولفت إلى سياسة العنصرية واللامبالاة والاستهتار الإسرائيلي بحياة الأسرى في ظل تفشي جائحة كورونا، في الوقت الذي أطلقت فيه مختلف دول العالم مئات الآلاف من المعتقلين والسجناء لديها.

وبيّن أن سلطات الاحتلال اعتقلت منذ بدء الجائحة حتى اليوم هذا ما يزيد عن 3300 مواطن فلسطيني.

ونوه إلى أن الاحتلال سحب عشرات الأصناف من "الكانتينا"، ومن بينها مواد التنظيف والتعقيم، كما استمرت الإجراءات اليومية داخل السجون والمعتقلات والاختلاط اليومي من قبل السجانين بالأسرى سواء على العدد أو التفتيش أو الاقتحامات الغير مبررة، وكل ذلك دون اتخاذ أي شكل من أشكال الوقاية.

وأكد أنه كان نتاج ذلك أن عدد الأسرى الذين أصيبوا بفيروس كورونا حتى اليوم ما يقارب 140، مرجحا أن العدد مرشّح للزيادة في ضوء استمرار هذه السياسة العنصرية.

وشدد المؤتمر على أنه حان الوقت لرسم الخطوط الحمراء للاحتلال فيما يخص معاملة الأسرى، وأن تُطبّق كافة الاعلانات والاتفاقيات الدولية التي تكفل حقوقهم المعيشية والصحية والمادية، وأن تُفرض عقوبات دولية على الكيان الإسرائيلي.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين