فقدان آثار حاجة فلسطينية عقب حادثة التدافع في منى
تاريخ النشر : 2015-09-26 12:50

قال اقارب حاجة فلسطينية من قرية كفر اللبد بمحافظة طولكرم انها لا تزال في عداد المفقودين منذ وقوع حادثة التدافع في مشعر منى في اول ايام عيد الاضحى قبل ثلاثة ايام.

 

واوضح اقارب الحاجة نسيبة ابو جبارة- ام نزيه البالغة (80 عاما) وهي من قرية كفر اللبد بمحافظة طولكرم في حديث لصحيفة "القدس"انها ما زالت في عداد المفقودين اثر حادث تدافع.

 

وافاد ابن شقيقتها محمود الاسود ان الحاجة ابو جبارة كانت في المنطقة التي شهدت حادثة التدافع التي ادت الى وفاة اكثر من 700 حاج وحاجة من جنسيات مختلفة.

 

وكانت الحاجة ابو جبارة توجهت الى الديار الحجازية برفقة ابنها وابنتها وعدد اخر من اقاربها، وقد انقطعت اخبارها عقب حادثة التدافع.

 

واكدت عائلتها انهم يتواصلون مع ابنها على مدار الساعة دون اية اخبار جديدة، وان نجلها يقوم بالاتصال بكافة المستشفيات والمراكز الطبية الحكومية والجهات المختصة في السعودية للاستفسار عنها وعن مصيرها .

 

واعرب اقاربها في قرية كفر اللبد عن املهم بعودتها سالمة