بحث

أخبار اليوم

نقل دفعة ثالثة من العناصر الكيمياوية السورية للخارج

  • 22:40
  • 2014-02-10

دمشق - صوت الحرية - أعلنت البعثة المشتركة للأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية نقل دفعة ثالثة من العناصر الكيمياوية السورية على متن سفينة نرويجية إلى المياه الدولية اليوم الاثنين.

وحملت المواد على متن سفينة شحن نرويجية ترافقها قطع حراسة بحرية من الصين والدنمارك والنرويج وروسيا. وتشارك المملكة المتحدة في الحراسة البحرية في المياه الدولية، كما توفر فنلندا خبراء على متن السفينة الدنماركية، بحسب بيان للبعثة.

وأوضحت البعثة أنه "تم تدمير بعض المواد الكيمياوية داخل الأراضي السورية إلى جانب إزالة مواد الأسلحة الكيمياوية"، مرحبة "بما تم إحرازه من تقدم".

وشجعت البعثة في بيانها السلطات السورية على "الإسراع بنقل كميات كبيرة من المواد الكيمياوية بشكل منتظم ومنهجي وفق خطط واضحة لإتمام عملية إزالة المواد الكيمياوية بطريقة آمنة".

وأكدت أنها "تواصل العمل بشكل وثيق مع الجمهورية العربية السورية والدول الأعضاء من أجل تنفيذ قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 2118 (2013) وقرارات المجلس التنفيذي لمنظمة حظر الأسلحة الكيمياوية ضمن فترة زمنية ملائمة".

وطالب مجلس الأمن الدولي الخميس دمشق بتسريع نقل أسلحتها الكيمياوية إلى خارج أراضيها، مؤكدا تمسكه باحترام الموعد المحدد للانتهاء من تدمير الترسانة الكيمياوية السورية بموجب هذه القرارات، في 30 يونيو.

كما كان يفترض أن تنقل دمشق مع نهاية 2013 كل المواد الكيمياوية الأكثر خطورة وتصل إلى 700 طن.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين