بحث

أخبار اليوم

تحقيق: السلطة تستعد لتحميل اسرائيل فشل المفاوضات

  • 16:04
  • 2014-02-28

رام الله - صوت الحرية 

في الوقت الذي يغادر رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو اسرائيل يوم غد السبت متوجها الى واشنطن للقاء الرئيس الأمريكي، تقوم السلطة الفلسطينية بأعداد الواقع وتستعد لتحميل المسؤولية لاسرائيل في فشل المفاوضات، وما قامت به مؤخرا من شطب الديانة من الهوية الشخصية الفلسطينية يهدف للسخرية من اسرائيل بالطلب بالاعتراف بيهوديتها.

وبحسب التحقيق الذي أجري من قبل الخارجية الاسرائيلية وفقا لما نشره موقع صحيفة "معاريف" اليوم الجمعة، فأن الجانب الفلسطيني يسعى ويقوم بأعداد الواقع كي تتحمل اسرائيل فشل المفاوضات، خاصة بأنه لم يجد شيء جديد قدمه وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكي جون كيري، وما قدمه في القضايا الرئيسية المتعلقة بالقدس والحدود لا زال ضبابيا وغير مفهوم، في الوقت الذي تبنى موقف اسرائيل فيما يتعلق بالترتيبات الأمنية.

وأشار هذا التقرير بأن الجانب الفلسطيني يوجد لديه خطوط حمراء لا يمكن التنازل عنها وعلى رأسها القدس الشرقية عاصمة الدولة الفلسطينية، والثانية رفض مطلق بالاعتراف بيهودية دولة اسرائيل، ولتدعيم هذا الرفض قررت السلطة الفلسطينية مؤخرا شطب الديانة من الهوية الشخصية للفلسطينيين، ما يعني سخرية عالية من اسرائيل التي تريد من الجانب الفلسطيني الاعتراف بيهوديتها.

وأشار هذا التحقيق السياسي لصالح الخارجية الاسرائيلية بأن الجانب الفلسطيني يرى بأن يوم 29 نيسان القادم نهاية الفترة الزمنية التي حددتها الولايات المتحدة للمفاوضات، وهي تستعد لليوم التالي لهذا التاريخ خاصة بأن ما يقدمه جون كيري لا يرقى للحد الأدنى للمطالب الفلسطينية، لذلك تسعى السلطة لتحميل المسئولية الكاملة عن فشل المفاوضات للجانب الاسرائيلي.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين