بحث

أخبار اليوم

وزيرة الصحة الإسرائيلية: "احتمال تأميم مستشفى هداسا سيكون واردا"

  • 09:22
  • 2014-02-12

القدس - صوت الحرية - قالت وزيرة الصحة الإسرائيلية، ياعيل غيرمان، إنّ "احتمال تأميم مستشفى هداسا في القدس سيكون واردا، في حالة فشل المحاولات لحل الأزمة المالية فيه فقط".

وأضافت في مقابلة إذاعية الثلاثاء، أنّه "يجب تكثيف المراقبة الحكومية للمستشفيات في البلاد، لا سيما من خلال عملية تشريع".

وقال مدير عام وزارة الصحة، البروفيسور روني غامزو، إنه "يمكن إعادة الاستقرار المالي إلى مستشفى هداسا".

من جانبه عارض نائب المسؤول عن الميزانيات بوزارة المالية، موشيه بار سيمان طوف، فكرة تأميم المستشفى. جاءت أقواله خلال جلسة لجنة المالية في الكنيست.

وكانت المحكمة المركزية في القدس قد جمدت يوم الثلاثاء جميع الإجراءات ضد مستشفى هداسا وعينت وصيين لبلورة خطة إنعاش وإعادة جدولة الديون لمستشفى هداسا.

وسيتلقى المستشفى خلال الأشهر الثلاثة المقبلة مبلغ 100 مليون شيقل، نصفه من الحكومة الإسرائيلية. 

ويذكر أن وزير المالية، يائير لبيد، أكد أن الحكومة ستساعد مستشفيي هداسا في القدس على الخروج من الأزمة التي يعانيانها حاليا ولكن يتعين عليهما تطبيق خطة انعاش مؤلمة.

في غضون ذلك، قرر مستخدمو هداسا مواصلة إضرابهم. وقال مدير عام المشفى إنه لا مناص من إقالة عمال وتقليص الرواتب لسد العجز في المستشفى.

ويذكر ان المحكمة المركزية في القدس استجابت يوم الثلاثاء لطلب إدارة مستشفيي هداسا تجميد الاجراءات المتخذة ضد المستشفيين لمدة 3 أشهر مما سيتيح لها تنفيذ خطة انعاش. وكان مستخدمو المستشفيين قد اعربوا عن خشيتهم من ان تستغل الادارة هذه الفترة لاتخاذ اجراءات استثنائية قد تمس بهم.

وقد أضربت يوم الثلاثاء جميع المستشفيات في إسرائيل، عدا "رمبام" في حيفا، لمدة ساعتين تضامنا مع الأطباء والمستخدمين في هداسا.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين