بحث

أخبار اليوم

مسيرات غاضبة في رفح وخانيونس اجتجاجا على استمرار ازمة الكهرباء

  • 10:03
  • 2015-09-14

هاجم شبان غاضبون مساء الاثنين مقر شركة توزيع الكهرباء وسط محافظة خان يونس جنوبي قطاع غزة، احتجاجًا على أزمة الكهرباء المتفاقمة في القطاع، خاصة في الأيام الأخيرة.

وانطلق الشبان الغاضبون في تظاهرة من داخل بلدة بني سهيلا شرق المحافظة وتجمعوا وسط البلدة، وهتفوا هتافات مناوئة للشركة وسياستها، والمُتسببين في الأزمة، مطالبين إياهم بالعمل على حل الأزمة بأسرع وقت.

وتوجه المتظاهرون الغاضبون صوب مقرب شركة توزع الكهرباء – فرع خان يونس – القريب من دوار بني سهيلا على شارع صلاح الدين، لتوصيل رسالتهم، فيما حاولوا مهاجمة مقر الشركة، قبل التدخل من قبل قوات الأمن ومنعهم من مهاجمتها.

وقامت الشرطة بفرض سيطرة كاملة محيط مقر الشركة، والطرق المؤدية لها، لمنع مُهاجمتها مُجددًا، فيما قام المتظاهرون برشق سيارات مدنية وقوات الشرطة بالحجارة، دون تسجيل أي خسائر مادية أو بشرية.

في مقابل ذلك، خرجت مسيرات عفوية وسط خان يونس، تخللها إشعال إطارات في مناطق "شارع البحر، دوار أبو حميد، دوار الشيخ ناصر" هتف المشاركون فيها هتافات غاضبة تدين وتستنكر أزمة الكهرباء الخانقة، قبل أن تصل قوات الشرطة لتلك المناطق وتفرض سيرطتها، للحيلولة دون الإخلال بالأمن العام.

وذكر شهود عيان أن مجموعة غاضة من الشبان هاجموا سيارة تابعة لشركة الكهرباء في منطقة حي الأمل غربي المحافظة، وقاموا بتحطيمها بشكل كبير، قبل أن يفر طاقم الشركة من داخلها، دون تسجيل خسائر بشرية، فيما فتحت الشرطة تحقيقًا بالحادث.

وتظاهر شبان غاضبون ايضا وسط ميدان الشهداء القريب من مقر الشركة برفح، وأحرقوا بعض الأوراق الكرتونية، دون تسجيل أي أعمال تخريب، بينما واصلوا هتافاتهم المناوئة للشركة.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين