بحث

أخبار اليوم

النائب الطيراوي: سياسات المؤسسة الأمنية مغلوطة وخاطئة تدفع بالمواطن لليأس والكفر

  • 16:33
  • 2015-09-19

هاجم جمال الطيراوي النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني عن حركة فتح، قيادات أمنية في السلطة، واتهمها بشن حملات في مدن ومحافظات الضفة بذريعة "الفلتان الأمني" لتحقيق أجندة شخصية، مؤكداً أن الكل الفلسطيني ضد الفلتان.

وقال الطيراوي في برنامج أوراق فلسطينية الذي يبث على قناة "الغد العربي" من لندن: "إن هذا شعار فضفاض وكبير جدا يُرفع دائما من البعض لدى المؤسسة الأمنية والمستوى السياسي لتحقيق أجندة شخصية"، في إشارة للحملات التي تشنها الأجهزة الأمنية للقضاء على حالة الفلتان الأمني.

وسجل الطيراوي تحفظه على أداء المؤسسة الأمنية الفلسطينية في بعض القضايا في التعامل مع المواطن الفلسطيني والمخيمات، داعيا للبحث عن حلول جذرية وآليات لعلاج القضايا الداخلية في المجتمع الفلسطيني.

وقال: " إن السياسات العامة التي تمارس وتقاد من البعض في المؤسسة الأمنية هي سياسات مغلوطة وخاطئة تذهب بالمواطن إلى حالة من اليأس والإحباط والكفر بالمشروع الوطني الفلسطيني".

وعزا الطيراوي ذلك إلى ضعف التنظيمات الفلسطينية وغياب الثقافة الوطنية من خطابات التنظيمات الوطنية والإسلامية مما أدى ذلك إلى تغلغل وفرض حضور المؤسسة الأمنية على حساب التنظيمات.

وناشد الطيراوي التنظيمات الفلسطينية لاستعادة ثقافتها الوطنية والمقاومة وأن تقود الجماهير ودفة العمل الشعبي والوطني وعدم ترك المجال للمؤسسة الأمنية التي عليها التزامات سياسية بعد أن تغلغل دورها على التنظيمات السياسية .

ودعا لعلاقة جدلية بين المؤسسة الأمنية والمواطن الفلسطيني بما يخدم المشروع الوطني والقضية الفلسطينية، رافضا وقوف الأجهزة الأمنية عائقا أمام مسيرات الدفاع عن الأقصى في الضفة الغربية.

وأكد أن العمل الحقيقي لنصرة الأقصى هي بعودة التنظيمات الفلسطينية للميدان والشارع كما كانت في الثمانينيات والتسعينيات من القرن الماضي، مضيفا: " أن التنظيمات أصبحت شغل بوفيهات وطاولات مفتوحة ونسيت دورها الوطني والريادي في قيادة شعبنا".

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين