بحث

أخبار اليوم

تقرير: خماسية ليفاندوفسكي تخطف هالة ميسي السحرية

  • 21:44
  • 2015-09-23

نجح المهاجم ليفاندوفسكي في جذب الأنظار إليه بعد الإنجاز التاريخي الذي حققه أمام فولفسبورغ، في منافاسات الجولة الخامسة للبوندسليغا، إذ تمكن من إحراز 5 أهداف في زمن قياسي لم يتجاوز الـ10 دقائق، فما سرّ تألق ليفاندوفسكي؟

لا يمكن لروبرت ليفاندوفسكي أن ينسى يوما ما هذه الدقائق التسعة التي وصفت بالمجنونة في حياته، إذ نجح مهاجم بايرن ميونيخ في تقديم عرض كروي فريد في تاريخ البوندسليغا، عندما تمكن من تسديد 5 أهداف خلال زمن قياسي لم يتجاوز الـ10 دقائق في شباك ضيوف فريقه، وأحرز الفوز لبايرن ميونيخ، وذلك عندما استضاف البافاريون الثلاثاء (22 ايلول/سبتمبر) فريق فولسبورغ، حامل لقب بطل كأس الاتحاد الألماني لكرة القدم، في منافسات الجولة الخامسة من البوندسليغا.

هذا العرض الكروي الذي قدمه ليفاندوفسكي لم يذهل الجمهور فحسب، بل حتى ليفاندوفسكي نفسه، وهو ما ظهر جليا في تصريحه عندما قال: "أنا شخصيا لا أعرف كيف حققت هذه الأهداف الخمسة".

موهبة ترقى إلى مستوى رونالدو وميسي

لا يختلف اثنان على الموهبة الكروية لروبرت ليفاندوفسكي، فهو حصل على لقب أفضل مهاجم في العالم، عندما كان يلعب في صفوف بروسيا دورتموند، بل وحتى أنه قاد دورتموند إلى الحصول على لقب البوندسليغا عام 2011 و2012، والآن يعد ليفاندوفسكي واحدا من أفضل المهاجمين العالميين، بل وحتى أن الكثير من المراقبين الرياضيين يرون أن أداء ليفاندوفسكي لا يقل عن الأسطورة ميسي أو حتى كريستيانو رونالدو.

برأي الكثير من المراقبين الرياضيين أن معايير تقييم المهاجمين تغيرت كثيرا، فمقارنة ليفاندوفسكي بالأسطورة غيرد مولر هو أمر منطقي، لكن ذلك غير صحيح دوما. فكرة القدم تطورت وأصبحت أكثر تعقيدا، ما يعني أن المهاجم أصبح مطالبا ببذل مجهود أكبر بكثير عما كان عليه الوضع سابقا، ولعل ما قدمه ليفاندوفسكي في لقاء بايرن أمام فولفسبورغ أكبر دليل على أن المهاجم البولندي موهبة فريدة.

أسباب لها دورا كبيرا في تألق ليفاندوفكسي

بالطبع لم تكن أهداف ليفاندوفسكي في مرمى فولسبورغ، هي المؤشر الوحيد على موهبته الكروية، بل يرجع خبراء الكرة تألقه إلى طباعه أيضا، فهو معروف بطموحه العالي وهدوئه، وهو ما يظهر جليا في تعامله مع المدرب الاسباني بيب غواديولا، فرغم استبعاد الأخير له من التشكيلة الأساسية في مباراة الثلاثاء، لكن ليفاندوفسكي بقي محافظا على هدوئه، بل وحتى أنه حقق المعجزات.

لا شك أن قرار الإدارة البافارية بضم ليفاندوفسكي كان صائبا، بل وحتى إنه آنذاك كان من أرخص لاعبيها، إذ انتقل من دورتموند إلى بايرن بدون أي مقابل مادي بسبب انتهاء عقده مع دورتموند.

ومن الطبيعي أن يجذب تألق ليفاندوفسكي أنظار الأندية الكبرى، وخاصة الأندية الانجليزية التي تتمتع بقدرات مالية عالية، فهل تغري الأموال إدارة بايرن ميونيخ وتفرط بالموهبة البولندية؟ أم أنها ستتخذ إجراءات حاسمة للحفاظ على ليفاندوفسكي الفريد؟، علما أن عقد ليفاندوفسكي مع الفريق البافاري يمتد لغاية 2019.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين