بحث

أخبار اليوم

هنية لمصر: أوقفوا مشروع القناة المائية

  • 15:59
  • 2015-09-24

طالب نائب رئيس المكتب السياسي لحركة  حماس، إسماعيل هنية، جمهورية مصر بإيقاف مشروع القناة المائية على طول حدودها مع القطاع، مشدداً على أهمية الدور المصري في القضية الفلسطينية.

وخاطب هنية، خلال خطبة عيد الأضحى، صباح اليوم الخميس، مصر بالقول: أوقفوا هذا المشروع الذي يضر بتاريخ مصر وبشعبها، فضلاً عن الضرر الذي يلحقه بالبيئة والمياه.

وقال إن مشروع القناة المائية يضر بشعب مصر ودورها في القضية الفلسطينية، ونحن نريد لمصر أن تكون سيدة الأمة في تحرير المسجد الأقصى.

ولفت إلى أن غزة التي تدافع عن الأمة جديرة بإعادة الإعمار وفك الحصار وفتح المعابر، لا بإنشاء قناة مائية تعزل قطاع غزة.

وأكد على أن حادثة اختطاف الشبان الفلسطينيين الأربعة في سيناء مأساة، مشدداً على أن مصر مسؤولة عن عودة الشبان إلى ذويهم؛ لأن اختطافهم تم في منطقة تخضع للسيادة المصرية.

وشدد هنية على حرص حركة حماس على علاقة استراتيجية مع الدول العربية والإسلامية، وأن تبقى فلسطين هي بوصلة الأمة، مع عدم التدخل في الشأن الداخلي للدول.

وتوجه بالشكر إلى كل من يقف مع هذا الشعب من الدول العربية والإسلامية في إعادة الإعمار وبناء المقاومة وتطويرها، مردفاً: شكراً لقطر وتركيا وإيران، وشكراً للمشروع الإماراتي والسعودي والكويتي والرعاية الهاشمية للمسجد الأقصى، ونريد منهم أن يتقدموا أكثر في دعم صمود شعبنا.

وأشار هنية خلال خطبته التي ألقاها في منطقة الزنة على الحدود الشرقية لقطاع غزة، إلى تصدي المجاهدين الأبطال لجيش الاحتلال وإيقاع القتل والإصابات في جنوده، كما كل حدود غزة الشرقية.

وتابع: هدموا البيوت لكنهم لم يتستطيعوا أن يسيطروا على البندقية والمقاومة.

وأشاد بصمود المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى المبارك، مندداً بمحاولات الاحتلال تقسيمه زمانياً ومكانياً.

كما أكد على أن كل المحاولات لقتل روح المقاومة في الضفة الغربية باءت بالفشل، مضيفاً إن دماء التلاحمة والهشلمون هي نقطة انطلاق لانتفاضة متجددة.

ونبه نائب رئيس المكتب السياسي لحماس، على مفهوم التضحية المنطلق من الدين الإسلامي، مشيراً إلى أن أعظم التضحية هي التضحية بالنفس.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين