بحث

أخبار اليوم

قوات الأمم المتحدة تعود إلى الجولان السوري

  • 15:37
  • 2016-11-15

صوت الحرية

   عادت المجموعة الأولى من جنود قوة الأمم المتحدة لمراقبة فك الاشتباك "الأندوف" إلى هضبة الجولان السورية، بعد عامين على انسحابها إثر اشتباكات مع جماعات مسلحة.

وافاد المراسل العسكري للقناة الاسرائيلية 10 الون بن دفيد ان عودة جنود الأمم المتحدة إلى قواعدهم في الجولان السوري وذلك بعد سنتين من تركها لا سيما وأن منظمات الثوار تسيطر علي المنطقة هناك ولكن لم تعرف مهمتهم بعد.

وقال فرحان حق الناطق باسم الأمم المتحدة الاثنين 14 نوفمبر/تشرين الثاني "إن مزيدا من عناصر هذه القوة سيعودون إلى معسكر الفوار هذا الأسبوع.

وأضاف فرحان أن مجموع الجنود الذين وصلوا إلى معسكر الفوار هذا الصباح بلغ 127 مع توقعات بوصول المزيد خلال أسبوع، "سيقومون حاليا بقدر ما يستطيعون من المهام التي كلفوا بها، إذا سمحت الظروف الأمنية بذلك".... "الوضع في المنطقة أصبح مختلفا تماما عما كان عليه في 2014 ".

وذكر مسؤولون في الأمم المتحدة أن الجنود العائدين هم من فيجي ونيبال، وأن نحو 150 من جنود حفظ السلام سيتمركزون في معسكر الفوار قريبا لمراقبة وقف إطلاق النار بين سوريا وإسرائيل على مرتفعات الجولان.
ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين