بحث

أخبار اليوم

اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية تطلق مخيماتها لعام ٢٠١٩

  • 14:26
  • 2019-07-13

صوت الحرية

انطلقت اليوم السبت فعاليات 250 مخيماً صيفياً ، والتي تشرف عليها اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية في كافة انحاء الوطن وقطاع غزة، بتوجيهات من معالي السيد رئيس مجلس الإدارة موسى ابو زيد المدير التنفيذي السيدة ميسون حجة ، وبالشراكة مع المؤسسات الرسمية و الأهلية العاملة مع الأطفال،بشكل موحد اليوم السبت بتاريخ 13/7/2019 حتى تاريخ 31/7/2019، وقد حملت المخيمات الصيفية هذا العام شعار (باقون في أرضنا ).

 

وقالت المدير التنفيذي اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية ميسون حجة، إن انطلاق المخيمات الصيفية لهذا العام تحت شعار (باقون في ارضنا)، ما هو إلا رد على صفقة العار" صفقة القرن"، وقد عملنا في اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية على توزيع المخيمات في كافة محافظات الوطن وقطاع غزة بشكل يراعي التعداد السكاني في المدن, وقرى, ومخيمات والمناطق المهمشة والقريبة من جدار الفصل العنصري على حد سواء، وذلك ينبع من حرص اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية على إفادة أكبر عدد ممكن من الاطفال اينما وجدوا ورسم بسمة على وجوههم، وأيضاً العمل على تعزيز الانتماء الوطني وغرس القيم الوطنية.

 

ووضحت حجة، أن هناك تنويع في الزوايا والبرامج الخاصة بالمخيمات التي تنوعت ما بين برامج عملية وأخرى ونظرية، فقد تم تقسيم المخيم إلى زوايا اساسية وهي (تثقيف وطني ومدني، الدراما والمسرح والكتابة الإبداعية فن والأشغال اليدوية، اخيراً الرياضة)، و تعمل هذه البرامج المنوعة على التفريغ النفسي لأطفالنا من خلال خطة موضوعة من قبل خبراء، للدمج ما بين المتعه والاستفادة، وقد ضمت المخيمات الصيفية الموزعة في كافة المناطق الفلسطينية ما يقارب 30.000 طفل وطفلة في محافظات الضفة الغربية، وأما في قطاع غزة الحبيب تم مشاركة 1500 طفل وطفلة من الفئة العمرية (6-12) عاماً المستهدفة.

 

وذكرت حجة أن اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية اطلقت أيضاً 30 مخيماً تخصصياً في محافظات الضفة، حيث تشمل هذه المخيمات، مخيم الشرطي الصغير بالتعاون مع جهاز الشرطة، بهدف كسر حاجز الخوف بين الطفل ورجل الامن، ومخيمات الاطفائي الصغير بالتعاون مع الدفاع المدني لما لها من أهمية لتوعية اطفالنا حول المخاطر وكيفية التعامل معها.

وبينت حجه أن التركيز على المخيمات التراثيه يأتي ضمن حرص اللجنة الوطنية للمخميات الصيفية على غرز القيم الوطنية وإحياء التراث في نفوس الأطفال، وكما تم التركيز بشكل خاص على دمج اطفال ذوي الاعاقة في المخيمات التخصصية للمشاركة في العرس الفلسطيني، وقد اولت اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية اهتمام لجميع شرائح الاطفال كل حسب ظروفه حث تم عمل ايضا مخيمات متخصصة لأطفال من مرضى السرطان ضمن بيئة وظروف محيطة تتناسب ووضعهم الصحي، حيث تم العمل وتدريب كوادر خاصة مؤهلة للعمل في هذه المخيمات بشكل خاص، كما أن دور اللجنة الوطنية للمخيمات الصيفية لن يقف عند هذا الحد حيث خصص اللجنة فريقاً وطنياً مدرباً ومؤهلاً لزيارة المخيمات الصيفية وتقييمها بهدف الرقي وتقديم ما هو افضل لهذه الفئة العمرية من اجل احياء جيل من القادة هم امل المستقبل.

 

ونوهت حجه على أهمية دور الطاقم التنفيذي الذي واصل عمله ليلاً نهاراً لتحضير وتجهيز جميع متطلبات العمل لإقامة المخيمات الصيفية، و بالإضافة إلى دور المميز لمدراء المخيمات والمنشطين، وكل في موقعه لإنجاح هذه مخيمات (2019) تحت شعار (باقون في ارضنا). ويجدر الذكر أنه تم الانتهاء من جميع الامور اللوجستية للمخيمات الصيفية من تسليم القرطاسية وأدوات اللمخيمات والملابس" قمصان، وقبعات" لجميع المؤسسات المشاركة في المخيمات الصيفية بكافة انحاء الوطن وقطاع غزة.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين