بحث

أخبار اليوم

خلال مرحلته الثانية

صندوق الاستثمار والاتحاد الأوروبي يعلنان عن المشاريع المستفيدة من برنامج القدس التمويلي

  • 16:18
  • 2019-09-22

صوت الحرية

أعلن صندوق الاستثمار الفلسطيني والاتحاد الأوروبي عن استفادة 23 مشروعاً مقدسياً خلال المرحلة الثانية من برنامج القدس التمويلي الذي تنفذه مؤسسة فلسطين للتنمية التابعة للصندوق، وبتمويل مشترك من الاتحاد الأوروبي وصندوق الاستثمار، حيث يبلغ الحجم الإجمالي للبرنامج 2.3 مليون يورو ويمتد خلال الفترة 2018-2021، ويهدف إلى تقديم منح تمويلية للمشاريع المقدسية سواء كانت جديدة أو قائمة وتعمل في مختلف القطاعات الاقتصادية، من أجل توسيع نشاطاتها وتنمية أعمالها التجارية وتوفير مزيد من فرص العمل.

 

وأقيم في مدينة القدس احتفال بحضور عدد من أصحاب المشاريع المستفيدة، إلى جانب مجموعة من أصحاب المشاريع الذين باستطاعتهم التقدم للاستفادة من هذا البرنامج، بالإضافة إلى عدد من ممثلي القطاع الخاص في القدس، وبعض المؤسسات الدولية، وممثلي كل من صندوق الاستثمار والاتحاد الأوروبي ومؤسسة فلسطين للتنمية.

 

وتم خلال اللقاء تقديم عرض تعريفي حول البرنامج وأهدافه وكيفية التقديم للاستفادة منه، بالإضافة إلى القطاعات الاقتصادية التي يستهدفها والمعايير التي ينتهجها لقبول الطلبات، كما تم عرض قصص نجاح من المشاريع التي استفادت من البرنامج، والتركيز على الفائدة التي قدمها البرنامج لتلك المشاريع من حيث زيادة إنتاجيتها، وتوسيع أنشطتها وزيادة فرص العمل.

 

من جانبها، عبرت مسؤولة مشاريع القدس في الاتحاد الأوروبي السيدة ماريا فيريلو عن "سعادتها بالمشاريع الجديدة التي تم اختيارها آملة أن يساهم ذلك في دعم الوجود الفلسطيني في القدس الشرقية والمحافظة على الهوية الفلسطينية للمدينة. وأكدت على استمرار الاتحاد الأوروبي ومن خلال برنامج القدس الشرقية وذلك عبر تنفيذ مشاريع في قطاعات مختلفة والعمل المشترك مع مكونات المجتمع الفلسطيني المحلي في المدينة".

ومن جهته، قال السيد جمال حداد، مدير عام مؤسسة فلسطين للتنمية التابعة للصندوق: "لطالما كان الصندوق حريصاً على تعزيز اقتصاد مدينة القدس والقطاع الخاص فيها، ويشكل هذا البرنامج جزءاً من برنامج أشمل ينفذه الصندوق ويهدف إلى تعزيز صمود المقدسيين وتمكين أهلها، وتنشيط مجموعة متنوعة من القطاعات الاقتصادية فيها وتوفير مزيد من فرص العمل."

 

ووضح حداد أن حجم المنح المقدمة لغاية الآن خلال المرحلة الثانية بلغ حوالي 700 ألف يورو موزعة على 23 مشروعاً، وقد تنوعت القطاعات الاقتصادية لتلك المشاريع فمنها مشاريع عاملة في قطاع التجارة، ومشاريع في قطاع الصناعة كمصنع للزجاج الذي استفاد من المنحة لشراء أجهزة حديثة للحفر على الزجاج ومصنع آخر للأغذية، وقطاع الأعمال الحرفية كمنجرة للعرائش وورشة لدهان المركبات، إلى جانب القطاع الصحي كمركز للعلاج الطبيعي ومركز للعناية بالبشرة، كما أن هناك مشاريع تعمل في قطاع التعليم مثل كلية للتعليم المهني، بالإضافة إلى مشاريع سياحية كفنادق ومطاعم في مناطق حيوية من القدس كالبلدة القديمة وحي الشيخ جراح".

 

وأضاف حداد: "نفخر بشراكتنا مع الاتحاد الأوروبي الذي نشكره على تمويله لهذا البرنامج، والذي ساهم بتوفير حوالي 200 فرصة عمل لأهلنا في القدس خلال المرحلتين الأولى والثانية، حيث بلغ عدد المشاريع المستفيدة من البرنامج خلال المرحلة الثانية 23 مشروعاً ما يزيد عن 60% منها هم من فئة الشباب، وحوالي 22% من أصحاب المشاريع هن من النساء. ومن المتوقع أن يبلغ عدد المشاريع المستفيدة حتى نهاية البرنامج حوالي 60 مشروعاً تعمل في قطاعات متنوعة كالسياحة والصناعة والأعمال الحرفية والتجارة وتكنولوجيا المعلومات".

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين