بحث

أخبار اليوم

نادي الأسير: "الغرابلي" واجه جريمة "القتل البطيء"

  • 11:26
  • 2020-07-08

صوت الحرية - 

نعى نادي الأسير الفلسطيني، والأسرى في سجون الاحتلال، الأسير سعدي الغرابلي من قطاع غزة، الذي اُستشهد صباح اليوم الثلاثاء في مستشفى "كابلان" الإسرائيلي.

وقال نادي الأسير، في بيان صحفي، إن الغرابلي المعتقل منذ عام 1994، واجه جريمة الإهمال الطبي "القتل البطيء" على مدار سنوات اعتقاله بأدوات وسياسات ممنهجة، مارستها إدارة سجون الاحتلال بحقه، وأبرزها الإهمال الطبي المتعمد.

وأكد أن الإهمال الطبي تسبب في استشهاد 69 أسيرًا منذ عام 1967، علاوة على سنوات عزله الانفرادي المتواصلة، التي ساهمت في تفاقم وضعه الصحي."

وأشار إلى سياسات وإجراءات الاحتلال التي تُمارس بحق أسرانا في سجونه، ومنها التعذيب، وظروف الاعتقال القاسية وما يرافقها من عمليات قمع وعزل انفرادي "التي تُشكل الأداة الأكثر قهراً وتأثيراً على مصير الأسرى".

وحمّل نادي الأسير إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن مصير الأسرى كافة في سجون الاحتلال، لاسيما المرضى وعددهم قرابة 700 أسير وكبار السن والأطفال والنساء.

وشدد على أنهم يواجهون سياسات الإهمال والقتل البطيء، في ظل التخوفات الحاصلة من انتشار وباء كورونا، دون أدنى اعتبار للمطالبات الحقوقية المحلية والدولية بضرورة إطلاق سراحهم ووجود لجنة طبية محايدة للإشراف على علاج المرضى منهم، ومتابعة الأوضاع الصحية للأسرى.

وجدد نادي الأسير مطالبته المتكررة للمؤسسات الدولية الحقوقية، وجهات الاختصاص المحلية والإقليمية والدولية باتخاذ خطوات إجرائية فاعلة؛ لضمان حماية الوجود الفلسطيني، وحماية الإنسانية، التي تواجه انتهاكات جسيمة، متجاوزة عبرها القواعد والقوانين الإنسانية كافة.

ؤؤؤؤؤ

فن ومنوعات


حالة الطقس

فلسطين